اقتصاد

أسباب انخفاض سعر السيارات في مصر و أهمهم ميجان و تيبو و كورولا

توقع الخبراء بـان ارتفاع الجنيه المصري مقابل الدولار سوف يؤدي إلى استمرارية نقص سعر السيارات و قام البعض بوصفه بـ العامل الأساسي المتحكم في السعر ، حيث ساهم ارتفاع الجنيه مقابل الدولار الأمريكي في انخفاض أسعار السيارات بالشركات منذ بداية ٢٠٢٠ و قام في خلال شهر يناير بعض الوكلاء بتخفيض أسعار حوالي ٢٣ طراز لعلامات تجارية ماليزية و كورية و ألمانية وإيطالية ويابانية و روسية بنسب متفاوتة تتراوح بين ٣ آلاف و ١٠٠ الف جنيه.

 

صرح رئيس رابطة تجار السيارات بـ أن الذي يحدث في تغير أسعار السيارات ٣ أسباب رئيسية منها انخفاض الدولار و الاتفاقات التي تقوم بها مصر في هذا الشأن، فـ يشهد السوق المصري “سوق السيارات” منذ منتصف ٢٠١٩ انخفاضات متقاربة لسعر السيارات نتيجة سعر الدولار وانخفاضه بشكل واضح.

 

و قال رئيس رابطة تجار السيارات المستشار أسامه أبو المجد بـ أن استمرارية تراجع سعر الدولار الأمريكي يكون في صالح المستهلك و ينتج عنه انخفاض أسعار السيارات خصوصا في المعاملة المالية بين كل من المستوردين و المصدرين لأنها تكون عن طريق عملة الدولار، حيث توقع أسامه أبو المجد بـ أنه سوف يكون في انخفاضات ب أسعار السيارات بعد الاستقرار الذي حدث في السوق خصوصا بعد ما أصبح الوكلاء يقوموا بتعديل اسعارهم حسب المتغيرات التي تحدث للدولار.

 

ويتوقع البعض ب أن أسباب انخفاض سعر السيارات بسبب القرارات الجمركية حيث بدأت المنافذ الجمركية بـ تطبيق قرار إعفاء السيارات القادمة من تركيا نتيجة اتفاقية قامت بها مصر و تركيا في ٢٠٠٥ و نفذت في ٢٠٠٧ و يقوموا الطرفان من وقتها ب خفض الجمارك بشكل جزئي و سنوي حتى الإعفاء الكلي في ٢٠٢٠، ولكن ابو المجد لا يؤكد هذا التأثير و يقول إنه لا يتجاوز الـ ٤٪ من السعر.

 

و أشار الخبير الاقتصادي الدكتور عبد الرحمن طه بـ أن تأثر سوق السيارات بمصر منذ ظهور كل من شركات كريم و اوبر التي جعلت الإقبال على شراء السيارات في زيادة ووصفه بـ أنها زيادات موسمية غير مبررة، و اكمل الدكتور طه في تصريحه بأن حركات البيع لا علاقة لها بالوكيل أو بمصنع السيارات و يوضح أن السبب هو أن التجار تريد المكسب.

 

وقال رئيس شعبة السيارات بالغرفة التجارية اللواء عفت عبد العاطي بأن من ضمن الأسباب لـ انخفاض و ركود حركة بيع السيارات الاتفاقية التي كانت بين مصر والصين التي تم توقيعها في ٢٠١٩ و تتضمن بـ صناعة ٢٠٠٠ أتوبيس مشترك يكون نسبة تكوينه المصرية حوالي ٤٥٪ في خلال أربع سنوات.

انخفاض بعض السيارات في آخر فترة مثل :

الرينو حيث أعلن وكيل علامة رينو التجارية بتخفيض عدد من الطرازات المتاحة بنسبة تتراوح بين ١٧ ألف و حتى ٢٦ ألف و تراجع سعر الفئة الأولى من رينو لوجان ٢٣ ألف جنيه ليصبح سعرها الحالي ١٦٥ ألف جنيه ، وانخفاض سعر الرينو ميجان ٢٤ الف ف يتراوح سعرها حاليا بين ٢٩٨ ألف حتى ٣٦٨ ألف جنيه.

 

التويوتا حيث أعلنت تويوتا ايجيبت بعد إلغاء الجمارك بـ انخفاض السيارة إلى ١٩ الف وتبدأ الفئة الأولى بسعر ٣٠٤ الف للمانيوال و ٣٢٥ الف جنيه اوتوماتيك.

السابق
تطور الصين لقاحات مضادة لفيروس كورونا أعراضه و اغلاق ديزني لاند هونج كونج
التالي
بيان رسمي من الأهلي بعودة تركي آل الشيخ للرئاسة الشرفية وتركي يطمئن محبيه على صحته

اترك تعليقاً