اقتصاد

انخفاض ملحوظ في سعر الحديد في السوق المصري

شهدت الأيام الأخيرة بسبب إنخفاض سعر الدولار تراجع في سعر الحديد بشكل ملحوظ ليسجل سعر الحديد من المصنع ما بين 9500 جنيه و10000 جنيه  وكان سابقا يسجل ما بين 9800 و 10500 من المصنع ونلاحظ انخفاض بمقدار 300 جنيه في مقدار الطن الواحد

تصريحات من شعبة المواد الخاص بالبناء من داخل الغرفة التجارية

هناك تصريحات أخيرة حول إنخفاض سعر الحديد حيث قال أحمد الزيني الرئيس الخاص بمواد البناء للغرفة التجارية أن الحديد بالفعل داخل السوق المصري هذه الأيام وترجع هذه النتائج إلى العمل على زيادة الإنتاج المحلي ويسجل سعر العديد من 9500 جنيه

 

و10000 جنيه من المصنع فقط ولكن بعد أن يحمل بتكلفة النقل والحمول يزداد السعر بعض الشيء ليصل يتراوح ما بين   9800 جنيه و 10200 جنيه وذلك في السوق للمستهلك وعليه فإن الاسعار قد لاقت إنخفاض بنسبة لا بأس به تقدر بحوالي 1500 جنيه في الطن الواحد

 

وذلك في الأسعار الحالية الشهرين الماضيين على صعيد آخر  أشارت شعبة مواد البناء داخل الغرفة التجارية أن أسعار الحديد سوف تنخفض عن ذلك الحد الموجودة عليه الآن قبل نهاية العام الحالي 2020 مؤكدة على أن هناك العديد من الأسباب والعوامل

 

التي أدت إلي ذلك من أهمها سياسة العرض والطلب وكذلك تكلفة المنتج والمنافسة بين الشركات المصنعة داخل السوق المصرية وأيضا تراجع أسعار الدولار ساعد بشكل كبير في انخفاض سعر المواد المصنعة للحديد بما يقارب من 70 دولار

 

وذلك للطن الواحد وأيضا ساعد التنافس بين المصنعين على زيادة الإنتاج بشكل كبير في الفترة الأخيرة مما عمل على خفض الأسعار ومن المتوقع في العام القادم  2021  أنه سيتم زيادة حجم الإنتاج من الحديد ليتم ضخه في  السوق ومتوقع بمعدل  ما يقارب 5 ملايين طن وبالتالي يزداد العرض مقارنة بالطلب فتنخفض الأسعار مرة أخرى وهكذا تستمر

السابق
عودة الفرنسيين من ووهان بالصين بعد تفشي فيروس كورونا
التالي
الأسرار التي قدمتها وزارة الداخلية من خلال عروض الكلاب التي قدمتها في عيد الشرطة

اترك تعليقاً