اقتصاد

إجتماع بنهاية الاسبوع الجاري لمنظمة الاوبك لمناقشة خفض الإمدادات النفطية

في ظل انخفاض أسعار النفط العالمية حيث وصل ثمنه  إلى عشرون دولار فقط لاغير ، وذلك منذ بداية شهر مارس الحالي ، ويأتي انخفاض أسعار النفط وسط انخفاضات كثيرة لكثير من السلع في الآونة الاخيرة ، ستقوم منظمة الدول المصدرة للنفط والمعروفة أيضا بمنظمة الأوبك وسيشارك عدد من الدول من خارج المنظمة يأتي على رأس هذه الدول دولة روسيا التي ستشارك في هذا الاجتماع ، يأتي هذا الإجتماع خصيصا للمناقشة حول إمكانية خفض الإمدادات النفطية ، تحاول منظمة الأوبك أن تصل إلى إتفاق لحل هذه الأزمة الراهنة

 

وتحاول جاهدة أن تعيد التوازن إلى أسواق النفط العالمية ، ولكن يبقى السؤال هنا هل تستطيع منظمة الأوبك أن تحقق هذا التوازن في سوق النفط الدولي أم لا خاصة في ظل غياب الولايات المتحدة الأمريكية عن هذا الإجتماع .وهناك تقارير عالمية وتأكيدات حول أن خفض إمدادات النفط الدولية لحل مشكلة انخفاض أسعار النفط ومحاولة إعادة التوازن إلى سوق النفط العالمي مع الأسف لن يتحقق دون حضور الولايات المتحدة الامريكية أي أنه لن تستطيع منظمة الأوبك أن تقوم بعقد هذا الاجتماع في ظل غياب الولايات المتحدة الأمريكية .

قام الرئيس الأمريكي ترامب بتقديم تصريحات له حيث قال فيها إنه لن تستطيع منظمة الأوبك أن تضغط عليه حتى تجعله يضغط على منتجي النفط في بلاده بأن يخفضو إنتاجهم من النفط  الدولي وذلك لدعم الأسعار العالمية قائلا بأن الأسعار قد انخفضت بالفعل وبالتالي فإن منتجي النفط الخام في بلاده قد قاموا بخفض إنتاجهم بالفعل وذلك رغما عن إرادتهم ، أضاف ترامب أن خفض إنتاج النفط سيحدث بأمر تلقائي رغما عن الكل ولكن دعونا ننتظر ما سيحدث .ومن المشهود حاليا أن النفط الدولي قد انخفضت أسعاره بشكل ملحوظ وذلك بسبب عدم توصل منظمة الأوبك لإتفاق بشأن خفض إنتاج النفط ولم تلتزم أي دولة منهم بما يقال .

السابق
ابتكار جديد في التلوين على يد الفنان الكندي كالن شوب
التالي
عرض مغري لحسام عاشور بشأن قرار الاعتزال من الأهلى

اترك تعليقاً