منوعات

أضرار النوم الكثير على صحة الإنسان منها الصداع

مما لا شك فيه أن الجسم يحتاج إلى الراحة ويحتاج القسط كبير من النوم ويوجد الكثير بيننا يعتقد أن النوم الكثير له فوائد للجسم بالعكس فهو له أضرار أكثر من قلة النوم فلذلك يجب علينا الأخذ بالاعتبار أن النوم لا يكمن في كثرته ولكن بناء على الأبحاث التي تم دراستها أن الجسم يحتاج إلى ساعات معروفة وهو ما بين السبع ساعات والثامن سعات لا تقل عن ذلك ولا تكثر فلذلك يجب علينا أخذ هذه المعلومة في الاعتبار حتى لا نقع في أخطاء تعرض جسمنا للخطر .

من العوامل التي تسبب الصداع النصفي خاصة هي كثرة النوم نعم أن النوم الكثير لا يكون سبب في رائحة العقل وعدم شعور الإنسان بالصداع والإرهاق ولكن النوم الكثير هو السبب الرئيسي للصداع النصفي وهو من أخطر أنواع الصداع وتأتي هذه الظاهرة بناء على بعض الأبحاث التي أجريت على نماذج تنام نوما كثيرا وعميقا فوجدوا أن هؤلاء يعانون من الصداع المزمن ويكون سببه أن عند النوم والاسترخاء تأخذ العين وضع البطء في النوم والاسترخاء فهذا يجهد العين ويسبب الصداع وأن الإنسان أثناء النوم الكثير يفقد الكثير من عناصر جسمه لأنه يغرق في النوم ولا يأكل ولا يشرب لأن الجسم أثناء النوم له وقت محدد يستيقظ منه.

لكي تدور سلسلة الطعام والشراب و إمداد الجسم بالعناصر حتى تعمل الدورة الدموية بانتظام ويستقيم الجسم ولا يصدر أي شعور بالصداع لبعض الاستيقاظ والدليل على ذلك أن الإنسان الذي يستمر في نومه دون انقطاع عند الاستيقاظ يشعر بالجوع والصداع ولكن لو أكل هذا الشخص يذهب منه الشعور بهذا الصداع ومن أسباب الصداع أثناء النوم الكثير الأحلام قد يستغرق الإنسان أثناء نومه الطبيعي وهو الثمن ساعات وقت بسيط للحلم فلا يجهد معه العقل الباطن ولا الظاهر ولكن الذي يكثر في نومه فيتسبب في الإكثار في الأحلام مما يجعل العقل يجهد يصاب بالصداع بعد الاستيقاظ.

السابق
التهديد بالاغتصاب للنشاطات المعارضات للنظام التركي
التالي
باحثون أوشكوا على الوصول إلى معرفة نشأة الكوكب الأحمر

اترك تعليقاً