رياضة

قام الاتحاد المصري لكرة القدم بتشكيل لجنة لتقوم بإدارة الحُكام لحين تجديد الهمة وعودة صدى الملاعب من جديد

قام إتحاد الكرة اليوم الموافق السبت 28 مارس 2020 ، برئاسة الكابتن عمرو الجنايني بتأجيل تحديد لجنة لإدارة الحُكام بكرة القدم ،وذلك بعد أن قدم جمال الغندور استقالته من رئاسة لجنة الحُكام ،ومعه تامر درب و ياسر عبد الرؤوف ،وفهيم عمر، وذلك وافق يوم الخميس.وذلك الأمر سبب بعض الخلافات التي حدثت، بسبب عدم دفع مصاريف اللائحة الجديدة التي قدمها سمير عثمان، وهي بقيمة 5000 جنيه للحُكام في المباريات الخاصة بالدوري الممتاز، وهذا كان في عهد الكابتن ثروت سويلم.

 

يوجد في كرة القدم العديد من البنود، ومن بينها بند ال8 سنوات ،والذي يتضمن على أنه بعد مرور ثمان سنوات على الحكم ،يُستبعد ويأتي غيره وهكذا ، ولا يحق للحكم المُستبعد أن يقوم بترشيح نفسه مرة أخرى لرئاسة الحُكام.وهذا البند أثر على الكثير من الحُكام ،وعمل على تنحيتهم من مجال الكرة.وبالرغم من ذلك،إلا أن هناك مسئولين صرحوا أنه غداً الموافق الأحد 29 مارس 2020 ،سيقومون بدفع مبلغ بقدر 2 مليون ونصف جنيه من أجل سداد المستحقات الخاصة بالحُكام ،وذلك عقب موافقتهم على قرار مجلس الجبلاية، الذي قدم لائحة تقر بصرف خمس آلاف جنيه للحكام ،وبذلك تمت الموافقة أيضاً على إستقالة جمال الغندور، الذي اعترض على عدم موافقة اتحاد الكرة على ما تقدم به مجلس الجبلاية من عرض وهو دفع المستحقات الخاصة بالحُكام .

 

وبذلك صرح مسؤولو اللجنة الخماسية الخاصة بإتحاد كرة القدم أنهم استبعدوا سمير عثمان من رئاسة الحكم الدولي.قام اللاعب الشهير أحمد حسن ،نجم نادي الأهلي،بدراسة بنود الترشح لرئاسة إتحاد الكرة ،وذلك بعد أن أقرت هيئة إتحاد الكرة بالسماح لأي شخص حاصل على ماجستير أو دكتوراه في مجال الإدارة ،أو في مجال التربية الرياضية.وبذلك نستطيع القول بأن لائحة إتحاد الكرة،ستفتح باب الترشح لرئاسة الإتحاد في وقت قريب جداً،ولكنها ستضع شروطاً وبنوداً معينة للترشح ،ولا ننسى بند ال 8 سنوات الذي يعتبر أهم البنود.

السابق
هل ظلت الوجودية تثبت نفسها كونها أشهر فلسفة في القرن الحادي والعشرين أم لا
التالي
طرح شركة أوبرا نسخة جديدة من تطبيق أوبرات وهو أوبرا لايت وسيكون هذا التطبيق أخف بمراحل من التطبيق العادي

اترك تعليقاً